معاً نذهب أبعد من ذلك : إلقاء نظرة على صور إصدار العام 2015 من يوم التعاون الأوروبي

يوم التعاون الأوروبي، إحتفالية تُنظّم سنوياً  منذ عام 2012 بدعم من مؤسسات الاتحاد الأوروبي، وتهدف إلى التركيز على النتائج الملموسة للمشاريع التي تم تنفيذها بشكل مشترك من قبل الاتحاد الأوروبي وجيرانه. 

شارك برنامج ENPI CBC MED  في احتفالات هذا العام ليوم التعاون الأوروبي وذلك من خلال تنظيمه لثلاثة نشاطات عُقدت بين شهري سبتمبر وأكتوبر في كل من إسبانيا، إيطاليا، والأردن.

سمحت هذه النشاطات للكثير من المشاركين للإطلاع على قصص التعاون التي يموّلها البرنامج من خلال المشاريع ولاحظوا كيف تؤثّر هذه إيجابياً على المجتمعات المحلية في جميع أنحاء البحر الأبيض المتوسط. على سبيل المثال، إستضافت مدينة ألغيروا في ولاية سردينيا،  المهرجان الختامي لمشروع I AM، بالإضافة إلى 3 أيام مخصصة لاستخدام التقنيات المبتكرة لتعزيز التراث الثقافي. جذب الضؤ المنبعث من التقنيات المبتكرة، السياح والسكان المحليين في شوارع وسط المدينة القديمة حيث شاهدوا من خلال تقنية 3D المعالم التاريخية للمدينة. كما نظّم المشروع ورش عمل للأطفال حتى يتمكنوا من الحصول على تجربة رقمية وتفاعلية مع التدريب العملي على التراث الثقافي.

نظم البرنامج نشاطاً اخر في فالنسيا من اجل تسليط الضوء على التحديات والنتائج التي تحققت من خلال أربعة مشاريع ENPI CBC MED، في مجالات الخدمات اللوجستية للموانئ (CUSTOM MED)، إدارة المياه (Water-DROP)، صناعة النسيج (SUSTEXNET) والإبداع (MEDNETA) . تم إختتام النشاط بحفلة موسيقية أدّتها الفرقة الموسيقية للمدرسة الثانوية "José Rodrigo Botet . 

وأخيرا، نظّم البرنامج أمسية ثقافية في متحف الأردن الوطني في عمان وذلك بمشاركة السلطات المحلية، السلك الدبلوماسي الاجنبي، ووفد من سفارة الاتحاد الأوروبي. في هذه المناسبة، تم تجهيز معرض مكرس للتراث الثقافي والفني العائد للدولة الأموية وذلك من قبل مشروع UMAYYAD وتم افتتاحه من قبل سعادة السيد اندريا ماتيو فونتانا، سفير الاتحاد الأوروبي في الأردن.

في الملحقات تجدون مجموعة مختارة من صور الأحداث الثلاثة.

تتقدّم سلطة الإدارة المشتركة والمكاتب الفرعية للبرنامج في العقبة وفالنسيا بالشكر إلى المشاريع التي ساهمت في هذه النشاطات (I AM, MEDNETA, SUSTEXNET, CUSTOM MED, Water-DROP, UMAYYAD)، بلدية ألغيرو، جامعة فالنسيا، متحف الأردن، سفارة الاتحاد الأوروبي في الأردن، وبطبيعة الحال جميع المشاركين.

 

09.11.2015